“التسهيلات” راعيا للنسخة الخامسة في ملتقى “مايكرو شباب”


أعلنت شركة البحرين للتسهيلات التجارية “التسهيلات” عن رعايتها للنسخة الخامسة من الملتقى الشبابي لريادة الأعمال “مايكرو شباب”، والذي يقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، وبتنظيم من جمعية المستقبل الشبابية، خلال الفترة من 21 وحتى 23 مايو الجاري في جامعة البحرين.

وأكد الرئيس التنفيذي لشركة البحرين للتسهيلات التجارية السيد عبد الله بوخوة أن هذه الرعاية تعكس مجددا حرص الشركة على المساهمة الفاعلة في الخطط الوطنية الرامية إلى تمكين الشباب البحريني وبناء قدراتهم ورفع مساهمتهم في تنمية وطنهم في إطار توجيهات القيادة الرشيدة والجهود الحثيثة التي يبذلها سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، ودعم مبادرات سمو الشيخ خالد بن حمد آل خليفة النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس الهيئة العامة للرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية.

وأضاف السيد بوخوة أن دعم “التسهيلات” لملتقى مايكروشباب يتضمن أيضا المشاركة في فعاليات هذا الملتقى وعرض الخبرات والتجارب، والتفاعل مع الحضور من الشباب من الجنسين، وتزويدهم بالإرشادات والنصائح ذات الصلة بتحول الأفكار إلى مشروعات تجارية تسهم في خلق المزيد من فرص العمل وتنمية الاقتصاد الوطني في مملكة البحرين.

ولفت إلى مثل هذه الرعايات والمشاركات تنسجم مع رسالة ورؤية “التسهيلات” الهادفة إلى تيسير سبل ريادة الأعمال في مملكة البحرين ودعم رواد الأعمال الشباب بشكل خاص، والارتقاء بقطاع الأعمال ونشر ثقافة ريادة الأعمال وإيجاد حلقة وصل وشبكة علاقات متنوعة يمكن للشباب البحريني الاستفادة منها في مجال تأسيس الأعمال، وذلك من خلال الشراكات والتعاون الفعال في دعم مثل هذه الملتقيات والمبادرات المتخصصة.

وأشار السيد بوخوة إلى أن المشاركة في رعاية هذا الملتقى تسهم في توصيل تجربة رواد الأعمال البحرينيين الناجحة إلى شريحة واسعة من المجتمع الشبابي وتوجيههم إلى المسار الصحيح لبدء رحلتهم الريادية، منوها بملتقى “مايكرو شباب” الذي يعد استثماراً حقيقياً في قدرات وإمكانات الشباب، ومن شأنه أن يسهم في تنمية وبناء المجتمع البحريني ودعم روح ريادة الأعمال بين الشباب وتطوير المهارات الريادية اللازمة لديهم.

لا تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *